صفحة - صحة وطب - مراجعة الطبيب / أسباب التبول اللاإرادي عند الأطفال

في حال الخوف من مشكلة التبول اللاإراديّ أو تسببها في الإحراج للأم أو الطفل، يمكن مراجعة الطبيب للتأكد من عدم وجود مشكلة صحيّة، أو للتأكد من أنّ المشكلة طبيعيّة في عمر الطفل، وتوجد بعض الحالات الأخرى التي تستدعي مراجعة الطبيب أيضاً، ومنها ما يأتي:

  • ضعف الجهاز البوليّ لدى الطفل، وخروج البول على شكل قطرات، ممّا قد يدلّ على وجود مشكلة خلَقيّة في الجهاز البوليّ.
  • بدء حدوث مشكلة التبول اللاإرادي في النهار بعد اقتصارها على الليل أثناء النوم فقط.
  • ملاحظة شخير الطفل أثناء النوم في الليل.
  • استمرار مشكلة التبول اللاإراديّ أثناء النوم بعد بلوغ سنّ السابعة أو أكثر من العُمُر.
  • ظهور أعراض الإصابة بعدوى في الجهاز البوليّ، وتجدر الإشارة إلى ضرورة مراجعة الطبيب على الفور في حال ملاحظة هذه الأعراض على الطفل خلال مدّة لا تزيد عن 24 ساعة، وذلك لتجنّب حدوث المضاعفات الصحيّة الخطيرة، وفيما يلي بيان لبعض الأعراض التي قد تظهر على الطفل في حال إصابته بعدوى في الجهاز البولي:
    • كثرة التبول.
    • الإصابة بالحمّى دون وجود سبب واضح لذلك.
    • إصابة الطفل بالأرق والارتباك.
    • بكاء الطفل أثناء التبوّل.
    • الشعور بألم أسفل البطن أو الظهر.
    • الشعور بألم أو حرقة أثناء التبول.
    • خروج بول ذو لون غامق، أو غائم، أو خروج دم مع البول.
    • ملاحظة خروج رائحة كريهة مع البول.
    • الرغبة الشديدة بالتبوّل، مع خروج كميّات قليلة فقط من البول أثناء التبوّل.


انظر أيضاَ ..
تعليقات (0)


غير متصل بالإنترنت !