صفحة - إسلام - حديثه عن حبها / مواقف من حب النبي للسيدة عائشة / مواقف من حب الرسول لعائشة

إنَّ ممَّا ميَّز الله -تعالى- به عائشة أمِّ المؤمنين -رضي الله عنها- أنَّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- كان يصرِّح بحبِّها أمام العلن، وقد قال في ذلك أحاديثاً كثيرةً، وشهد على هذه المحبَّة الكثير من الصَّحابة -رضوان الله عليهم-، ومن هذه الأحاديث:

  • ما ثبت عن الصحابي عمرو بن العاص -رضي الله عنه- في غزوة ذات السَّلاسل أنَّه سأل رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- وقال له: (أيُّ النَّاسِ أحَبُّ إلَيْكَ؟ قَالَ: عَائِشَةُ، فَقُلتُ: مِنَ الرِّجَالِ؟ فَقَالَ: أبُوهَا).
  • ما ثبت عن عمر بن الخطّاب -رضي الله عنه- لمَّا دخل على ابنته حفصة فقال لها: (يا بُنَيَّةِ، لا يَغُرَّنَّكِ هذِه الَّتي أعْجَبَها حُسْنُها حُبُّ رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إيَّاها - يُرِيدُ عائِشَةَ - فَقَصَصْتُ علَى رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَتَبَسَّمَ).


انظر أيضاَ ..
تعليقات (0)


غير متصل بالإنترنت !