صفحة - إقتصاد - أهمّية وأهداف إدارة الموارد البشرية / مفهوم إدارة الموارد البشرية

تتمثّل أهمّية إدارة الموارد البشريّة في عدّة نقاط، من أبرزها:

  • المساعدة على توفير مناخ تنظيميّ مناسب للعمل، من خلال تحفيز المُوظَّفين، ممّا ينعكس إيجاباً على الرضى الوظيفيّ لديهم، وبالتالي زيادة الإنتاجيّة.
  • الاهتمام بتحقيق الأهداف الاستراتيجيّة للمُنظَّمة، وذلك من خلال الاستفادة من الكفاءات الموجودة فيها.
  • الاهتمام بتدريب المُوظَّفين، وتحقيق استقرارهم الوظيفيّ، كما تهتمّ بالأجور، والرواتب؛ لضمان زيادة الإنتاجيّة.
  • توفير التكاليف المرتفعة على المُنظَّمة، والتي قد يتسبَّب فيها المُوظَّفون في حال تمّ إيقافهم عن العمل، أو في حال عدم منحهم الترقيات، أو العلاوات.
  • المساعدة على اكتشاف المشاكل، والصعوبات التي تتعلَّق بالأفراد، والتي تنعكس سلباً على فعاليّة المُنظَّمة، كما أنّها تساعد المدراء على إدارة هذه المشاكل، وحلّها من خلال توجيه النصح، والإرشاد.
  • الاهتمام بالتنسيق بين الوحدات المختلفة في المُنظَّمة، كما تهتمّ بالنشاطات المُتعلِّقة بالأفراد جميعهم.
  • تحقيق الانتماء لدى العنصر البشريّ، وذلك من خلال وضع نظام عادل للأجور، والحوافز، والعناية بالعلاقات الإنسانيّة في المُنظَّمة.
  • تحقيق أعلى إنتاجيّة ممكنة، من خلال التخطيط النوعيّ، والكمّي لما تحتاجه المُنظَّمة من موارد بشريّة.
  • المحافظة على أخلاقيّات العمل، والاهتمام بالسياسات السلوكيّة، وفتح مجال التواصل بين الإدارة، والعاملين.
  • توفير المساندة للمدراء التنفيذيّين في سبيل تحقيق أهداف المُنظَّمة.


انظر أيضاَ ..
تعليقات (0)


غير متصل بالإنترنت !